نص كلمة حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه في الجلسة الختامية لمؤتمر القمة ال37 لقادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بمشاركة
رئيسة وزراء المملكة المتحدة السيدة تيريزا ماي – العاصمة البحرينية المنامة –
يوم الأربعاء الموافق 7 ديسمبر 2016 م.



بسم الله الرحمن الرحيم


صاحب الجلالة الأخ الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين الشقيقة ،،،
أصحاب الجلالة والسمو ،،،
أصحاب المعالي ،،،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

بفضل من الله وتوفيقه أنهينا أعمال دورتنا السابعة والثلاثين للمجلس الأعلى والتي كان لبعد نظركم وحرصكم على عملنا الخليجي المشترك الأثر الكبير في الوصول إلى قرارات ستسهم بإذن الله في تعزيز عملنا المشترك وفي تحقيق تطلعات شعوبنا وبما يعزز الأمن والاستقرار والرخاء.

ولا يفوتني هنا أن أجدد الشكر لأخي جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة وإلى الشعب البحريني العزيز على ما أحاطونا به من عناية ورعاية كريمتين.

ويسرنا أن نتوجه لكم بالدعوة لعقد الدورة القادمة للمجلس الأعلى في بلدكم دولة الكويت حيث سنحظى بشرف استضافتكم والاحتفاء بكم بين أهلكم وإخوانكم مبتهلين إلى الله سبحانه وتعالى أن يسدد على دروب الخير خطانا ويوفقنا لتحقيق تطلعات شعوبنا في الأمن والاستقرار والرخاء.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،



English French