• كلمة حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه في المأدبة التي أقامها على شرف سموه دولة الرئيس سعد الحريري رئيس الوزراء في الجمهورية اللبنانية الشقيقة يوم الأربعاء الموافق 19 مايو 2010
نـص كلمة حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه
الله ورعاه في المأدبة التي أقامها على شرف سموه دولة الرئيس سعد
الحريري رئيس الوزراء في الجمهورية اللبنانية الشقيقة
يوم الأربعاء الموافق 19 مايو 2010



بسم الله الرحمن الرحيم

دولة رئيس الوزراء الأخ سعد الحريري ،،،

أصحاب المعالي والسعادة ،،،

يسرني أن أعرب عن بالغ سعادتي بهذه الزيارة الرسمية التي أقوم بها للبنان الشقيق وأن أعبر عن تقديري للحفاوة البالغة ، و حسن الإستقبال الذي قوبلنا به والوفد المرافق،  كما أشكركم على ما تفضلتم به من كريم العبارات ، و صادق المشاعر تجاه بلدنا الكويت و شخصنا ، وعلى هذه المأدبة العامرة التي جمعتنا بأخوة أعزاء كرام ، في أجواء سادتها المحبة والمودة .

إن ما يجمع بلدينا وشعبينا الشقيقين من روابط تاريخية عريقة ، و علاقات حميمة ، تميزت على الدوام بالتفاهم ، و اتسمت بالتعاون ، و جسدت في كل الأحيان مدى التواصل والتفاعل بينهما ، يحتم علينا تبادل هذه الزيارات بين قيادتي البلدين ، ومختلف المسؤولين فيهما ، لتدعيم أواصر التعاون المشترك بينهما ، و إن مما سرنا ما اتسمت به المباحثات التي أجريناها حول مختلف القضايا ذات الإهتمام المشترك سواء على المستوى الإقليمي أو العربي ، و لاسيما ما يتعلق منها بالعلاقات الثنائية المميزة من تفاهم  و تطابق وجهات النظر حولها ، جسد الرؤى المشتركة للبلدين الشقيقين ، مشيرين بهذا الصدد على ما تم التأكيد عليه من أهمية العمل على مواصلة الجهود المشتركة للرقي بعلاقات التعاون القائم بين بلدينا الشقيقين إلى مجالات أرحب وأفاق أوسع ، و لاسيما على الصعيد الإقتصادي والإستثماري والتجاري والثقافي وبما يحقق المصالح المشتركة لهما ، و يعكس تطلعاتهما المنشودة .

إننا نقدر الجهود الملموسة ، و الخطوات المباركة التي خطاها لبنان الشقيق على طريق التنمية وإعادة إعمار ما دمرته الحروب الإسرائيلية ، و تجاوز آثارها ، وتنفيذ هذه المشاريع التنموية الطموحة ، مؤكدين بهذا الصدد وقوف دولة الكويت إلى جانب الجمهورية اللبنانية الشقيقة ومساهمتها الفعالة بتمويل العديد من المشاريع التنموية ودعم عملية التنمية القائمة، متمنين للبلد الشقيق دوام الأمن والإستقرار ، و المزيد من التطور والنماء ، و تحقيق كل ما يتطلع إليه الشعب اللبناني الشقيق من رقي وإزدهار .

 

عاشت لبنان ،،، عاشت الكويت ،،، والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته،،،

 

English French