• كلمة حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه في ختام الدورة التاسعة والعشرين للمجلس الأعلى ( مسقط) 30 ديسمبر 2008
نـص كلمة حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح
حفظه الله ورعاه في ختام الدورة التاسعة والعشرين للمجلس الأعلى ( مسقط)
30 ديسمبر 2008


بسم الله الرحمن الرحيم


صاحب الجلالة الأخ السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان الشقيقة ،،،


يطيب لي وإخواني أصحاب الجلالة والسمو ، أن نعرب لجلالتكم عن أعمق مشاعر التقدير للحفاوة البالغة وكرم الضيافة التي أحطتمونا بها جلالتكم والشعب العماني الشقيق ، والذي جسد أسمى معاني الكرم والضيافة ، مقدرين عالياَ حسن الإعداد والترتيب لهذا اللقاء المبارك .


كما ويسعدني أن أعرب عن بالغ التقدير للجهد المميز لجلالتكم في إدارة أعمال هذه الدورة ، وبما اتسم به من حكمة ورؤية وبعد نظر ، أسهم في التواصل إلى هذه النتائج المرجُوة لتحقيق آمال وتطلعات شعوبنا نحو المزيد من النماء والازدهار ، وتدعيم مسيرة مجلسنا المباركة.


كما أوجه الشكر إلى معالي الأمين العام الأخ عبدالرحمن بن حمد العطية وإخوانه العاملين في الأمانة العامة في المجلس ، على ما قاموا به من جهد مقدر للتحضير لهذه الدورة.


إخواني أصحاب الجلالة والسمو،،،


إنه لمن دواعي سرورنا وسعادتنا أن تنعقد الدورة القادمة للمجلس الأعلى في بلدكم الكويت التي يشرفها استضافتكم والاحتفاء بكم بين أهلكم وإخوانكم. مبتهلين إلى المولى جلت قدرته أن يؤيدنا بتوفيقه ، ويسدد خطانا لتحقيق كل ما نرجوه لشعوبنا من أمن واستقرارٍ وتقدمٍ ورخاء ، وخدمة قضايا أمتينا العربية والاسلامية.

 

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

 

English French