• كلمة حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صبـاح الأحمـد الجابـر الصبـاح حفظه الله ورعاه أمام إتحاد غرفة التجارة والصناعة الهندية يوم الجمعة الموافق 16 يونيو 2006.
نـص كلمة حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صبـاح الأحمـد الجابـر الصبـاح
حفظه الله ورعاه أمام إتحاد غرفة التجارة والصناعة الهندية يوم الجمعة
الموافق 16 يونيو 2006.



بسم الله الرحمن الرحيم



الأخوة والأخوات الكرام ،،،



أود بداية أن أعبر عن غبطتي وسروري لوجودي في جمهورية الهند ، هذا البلد العظيم الذي تربطنا به علاقات تاريخيـة وثيقـة ، وأن أتقدم بالشكر الجزيل على حسن الاستقبال والحفاوة .

الحضور الكريم ،،،


إن الروابط العميقة التي ترسخت بين بلدينـا عبر السنين ، كان لكم كرجال أعمال دوراً أساسياً في بناء هذه العلاقـة . فلقد ترسخت هـذه العلاقـات بين بلدينـا وشعبينـا الشقيقين رغم المسافات والظروف الصعبة فيما مضى وصعوبـة الاتصـال والمواصلات وتباين اللغات لتصبح نموذجـاً يحتـذي به لتوافق وتعايش الحضارات .

الأخوة والأخوات ،،،


إن لقاءكم المبارك هذا اليوم ما هو إلا امتداد لهذه الروابط والعلاقات التاريخية التي أسسها الآباء والأجداد وأن دوركم هو العمل على تطوير وتوثيق هذه العلاقات خاصة مع ما تشهده دولنا من تطور وانفتاح في ظل المناخ الاقتصادي العالمـي الـذي يقـوم على أسس الانفتاح الاقتصادي وتبادل المصالح بين الدول .

الحضور الكريم ،،،


إن العلاقات الاقتصادية التي نسعـى لها كدول ، هي تلك العلاقات التي تخلق فرص العمل لمواطنينا وتوفـر العيش الكريم لأبناء شعوبنا. وأن تكون المصالح الاقتصادية المتبادلة التي نصبوا إليها هي التي تقـوم على أسس الثقة المتبادلة والمعاملة بالمثل والنظرة طويلة الأجل .

وفي الختام أتمنى للقاءكـم التوفيـق والسـداد ، وأن تكـون ثمار لقاءكم لبنة جديدة تضاف للعلاقات المتميزة بين الهند والكويت .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

 

English French