حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009
  • حضرة صاحب السمو أمير البلاد يكرم الفائزين بجائزة الكويت الالكترونية لعام 2009

تحت رعاية وحضور حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه اقيم صباح اليوم الثلاثاء 3 نوفمبر 2009 م  حفل افتتاح المؤتمر الدولي لتطبيقات الطاقة البديلة (خيار ام ضرورة) وذلك في فندق ماريوت كورت يارد .

وقد وصل سموه رعاه الله الى مكان الحفل الساعة العاشرة والنصف من صباح اليوم حيث استقبل بكل حفاوة وترحيب من قبل رئيس جمعية المهندسين الكويتية طلال متلع القحطاني ونائب رئيس الجمعية ناجي عبدالله العبدالهادي والسادة أعضاء الجمعية وأعضاء اللجنة المنظمة للحفل .

وشهد الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ومعالي كبار الشيوخ ومعالي رئيس مجلس الأمة السيد جاسم محمد الخرافي ومعالي نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ونائب وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي جراح الصباح وكبار المسئولين بالدولة .

وبدأ الحفل بالنشيد الوطني ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم بعدها تم عرض فيلم وثائقي عن أهم انجازات جمعية المهندسين الكويتية وثم ألقى رئيس الجمعية طلال القحطاني كلمة هذا نصها
 ..
"
سيدي حضرة صاحب السمو امير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ...  أصحاب السعادة والمعالي...  ضيوفنا الكرام .....  

بداية الشكر والعرفان لكم حضرة صاحب السمو لدعمكم غير المحدود لأبنائكم وبناتكم المهندسين والمهندسات لرعايتكم السامية لهذا المحفل الدولي الذي نتعز ونفتخر كمهندسين ومهندسات بأنكم أول من استشعر أهمية استضافتنا لهذا الحدث على ارض الكويت الحبيبة .

سيدي حضرة صاحب السمو ...
أصحاب السعادة والمعالي...
 ضيوفنا الكرام  

ان التحديات والمشاكل التي يعاني منها عالمنا المعاصر كبيرة وتحتاج منا نحن بني الإنسان كل في موقعه جهودا متضامنة للعمل على حلها وخاصة في مجالات الطاقة السلمية والطاقة البديلة والاحتباس الحراري وشح المياه والاستخدام السلمي للتكنولوجيا ولطالما دعمت دولة الكويت كل المبادرات العالمية لمواجهة هذه القضايا والحد من آثارها السلبية على كوكبنا وسكانه وتجلي هذا الدعم بمبادرتكم السامية بالتبرع بمائه وخمسين مليون دولار لدعم بحوث الطاقة وهذا موضع افتخار لنا كمهندسين وللشعب الكويتي فهو دليل سام على حرصكم وحرص الكويت على التقدم العلمي والتكنولوجي والإفادة منه في الحد من استنزاف الموارد الطبيعية في العالم اجمع وشكلت هذه المبادرة السامية اكبر حافز للطاقات والكفاءات الهندسية الكويتية لتحقيق هذه الرغبه السامية وانطلقت معاول البناء لاستضافة هذا التجمع العالمي للبحث في شؤون الطاقة البديلة لتضع المجتمع المدني الكويتي على الخارطة العالمية في مؤازرة الجهود الرسمية على الساحة العالمية .

سيدي حضرة صاحب السمو ...
 أصحاب السعادة والمعالي ...  

يلتقى في هذا المؤتمر اكبر تجمع هندسي عالمي للبحث في شؤون الطاقة حيث اننا حققنا رقما قياسيا عالميا في عدد الدول المشاركة به والذي تجاوز 75 دولة يلتقي المئات من علمائها على ارض الكويت ليضعوا خلاصة أبحاثهم ونتائج دراساتهم أمام أصحاب القرار من السياسيين في الكويت والعالم حيث لم يلتق مثل هذه العدد من الدول لبحث قضايا الطاقة والبيئة منذ قمة الأرض في ريودي جانيرو العام 1992 .

سيدي حضرة صاحب السمو ...
 ضيوفنا الكرام ...  

إننا نعمل وشركائنا في الاتحاد الدولي للمنظمات الهندسية على ان يتوج هذا المؤتمر بإعلان (وثيقة الكويت للطاقة) والتي اتفقنا مع الاتحاد الدولي للمنظمات الهندسية أثناء فترة الاستعداد للمؤتمر على صياغتها وتضمينها توصيات العلماء والباحثين المشاركين في هذا المؤتمر كما إننا سنعمل مع المعنيين في الدولة والمجتمع المدني لوضع آليات لتنفيذ ما ستتضمنه هذه الوثيقة انطلاقا من الكويت مرورا بدول المنطقة وصولا الي إيصالها باذن الله تعالي الى قمة كوبنهاغن للمناخ ونشرها كوثيقة علمية صادرة عن هذا المؤتمر وكل هذا سيثري باذن الله خبرات علمائنا وباحثينا ومهندسينا ومهندساتنا وسيساهم وبشكل فاعل في تحقيق التنمية البشرية التي ننشدها جميعا في الكويت والتي تتمحور حولها بل وتنطلق منه النهضة التي تنشدها المجتمعات والدول حول العالم .

سيدي حضرة صاحب السمو
 أصحاب السعادة والمعالي
ضيوفنا الكرام  

لقد بذل المتطوعين والمتطوعات في جمعية المهندسين الكويتية جهودا كبيرة حيث بدا العشرات منهم العمل منذ أكثر من سنتين لإنجاح هذا المؤتمر واليوم تجاوز عدد المتطوعين في الإعداد لهذا المحفل العالمي 500 متطوعا ومتطوعة من مختلف التخصصات الهندسية جمعهم حب العمل التطوعي والعطاء للمهنة والوطن فكل الشكر لهم جميعا ولكل من ازر ودعم جهودهم وفزع معهم لاستقبال ضيوف الكويت كما ان ما قاموا به موضع افتخار وإشادة من قبل الجميع ولا بد من تهيئة بيئة مناسبة لجميع المهندسين والمهندسات وتوفير الاحتياجات لهم لتعزيز دور هذه المهنة وتنمية قدرات المنتسبين لها مما سيساهم وبالتأكيد في تعزيز إنتاجيتهم كل حسب اختصاصه .

سيدي حضرة صاحب السمو...  

اقسمنا بان يكون ولاء المهندسين والمهندسات لله والوطن والأمير وها نحن نبر بقسمنا من خلال هذا الانجاز الذي سنضع نتائجه بين يدي سموكم آملين من العلي القدير ان يحفظ الكويت وأهلها من كل مكروه وان يمد في عمركم أبا وأخا لجميع الكويتيين .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وألقى رئيس الاتحاد العالمي للمهندسين باري جريير كلمة قال فيها : "  ان هذا المؤتمر مهم لانه يقدم النصيحة للمهندسين واصحاب القرار حول التوجهات المستقبلية في تكنولوجيات الطاقة .
واضاف جريير " وفي الوقت الذي ندرس فيه تاثيرات تغيير المناخ ومساهمتنا في تطوير الدول بالتزامن مع اهداف تطور الالفية فان اي زيادة في توفر جيل من الطاقة فعال وذو تأثير سيكون بمثابة مساهمة عظيمة لمجتمعات العالم ".

واشاد جريير بالجهود الكويتية في مجال الطاقة موضحا ان الكثير من مشاريع الدولة في هذا المجال تهدف وتنفذ وتدار على قدر كبير من المهنية من قبل مهندسين شباب يعملون باهتمام كبير .
وقال ان رعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لهذا الحدث يعتبر بمثابة شهادة دعم لجمعية المهندسين مقدما لها التهنئة لنجاحها في إعداد هذا المؤتمر وجذب هذا الكم الكبير من المشاركين فيه .

بعدها ألقى رئيس اللجنة العلمية د. وليد البزاز كلمة قال فيها ان "موضوع المؤتمر له أهمية كبرى للبشرية حيث انها تواجه العديد من التحديات بما في ذلك استمرارية امدادات الطاقة والسلامة البيئية وكذلك بناء القدرات ".

وأشار الدكتور البزاز الى ان التنمية في هذا المجال أمر بالغ الأهمية كما أن أدوات "التعلم والتطبيق" هي وسيلة للحفاظ على التنمية الشاملة .

وشدد على أنه خلافا على تصنيفات البلدان في الماضي القريب ب"المتقدمة " و"النامية" و"المتخلفة" فان التصنيفات التي تعد الأكثر أهمية هذه الايام هي على غرار الامم "الغنية بالطاقة" و"الفقيرة بالطاقة ".

وفي إشارة الى ان الطاقة ليست بالمجانية ولا بالرخيصة ايضا قال الدكتور البزاز ان التكلفة في بعض الأحيان تقع على كاهل الحكومة وأحيانا على المواطنين أنفسهم حيث يضع ذلك مسؤولية كبيرة على عاتق المهندسين في المجتمع العالمي لمحاولة تسخير مصادر الطاقة غير التقليدية ورفع مستوى الكفاءة والموثوقية .

وأشار المسئول الى ان المتحدثين في المؤتمر يعتبرون ذوي خبرة هائلة وينبغي على المشاركين ومجتمع المهندسين ككل ان يستفيدوا بقدر ما يحتمل ان يكون من ملاحظاتهم ومداخلاتهم مضيفا ان المتحدثين ال11 من ذوي المكانة الاستثنائية في هذا المجال يتواجدون لتبادل الآراء والتوصيات جنبا الى جنب مع غيرهم من المتخصصين .

وشدد على أن الورقات ال106 المرتقب مناقشتها في 18 دورة هي موارد ثمينة لجهودنا سواء من المهندسين والطلاب في هذا المجال أو اي شخص عادي .

وأشار الدكتور البزاز الى ان وجود المكان كان نتيجة لالتزام وتفان من قبل المهندسين الكويتيين خلال فترة سنة كاملة ووضع الشباب في الجهود الرامية للمساعدة في تقدم وطنهم وكذلك المساهمة في تحسين الظروف للبشرية .

ثم قام حضرة صاحب السمو حفظه الله ورعاه بتكريم رواد العمل الهندسي وأهدى القائمون على الحفل هدية تذكارية الى سموه رعاه الله بهذه المناسبة .

هذا وغادر سموه حفظه الله مكان الحفل بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب .



English French