تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله صباح اليوم الأربعاء الموافق 29 يناير 2014 م بحضور حفل افتتاح قرية الشيخ صباح الأحمد التراثية ومهرجان الموروث الشعبي الرابع وذلك على طريق الشيخ صباح السالم الصباح (السالمي).

ووصل موكب سموه رعاه الله الى الحفل حيث استقبل بكل حفاوة وترحيب من قبل معالي وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح والمستشار في الديوان الأميري محمد ضيف الله شرار.

هذا وقام سموه حفظه الله بافتتاح قرية الشيخ صباح الأحمد التراثية حيث قام سموه بجولة في قاعة البرثن والتي احتوت على مجسمات تراثية مثلت ماضي الكويت وتراثها الأصيل من حرف يدوية ومهن قديمة زاولها الآباء والاجداد.

وشهد الحفل معالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم ومعالي كبار الشيوخ وسمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ومعالي وزير شؤون الديوان الاميري الشيخ ناصر صباح الاحمد الصباح ومعالي النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح والوزراء والمحافظون وكبار رجالات الدولة وكبار القادة في الجيش والشرطة والحرس الوطني.

بعدها بدأ الحفل بالسلام الوطني ثم تلاوة آيات من القران الكريم والقى سموه رعاه الله كلمة رحب فيها بهذا الجمع الكريم الذي لطالما كان له الأثر البالغ في رسم اللحمة بين أبناء الخليج الواحد معربا سموه عن سعادته وسروره بتواجدهم سنويا ببلدهم الثاني الكويت مشيدا بالجهود التي بذلت في انجاح هذا الحفل متمنيا سموه لهم دوام التوفيق والنجاح.

ثم القى رئيس فريق الموروث الكويتي انور الرفاعي كلمة بهذه المناسبة .

بعدها تفضل سموه رعاه الله بفتح بوابة الكويت ايذانا ببدء الفعاليات حيث استهلت بدخول قافلة الابل والهجن والخيالة والصقارة ثم مجاميع من فرق التراث الشعبي ، وقد تخلل الحفل القاء مجموعة من القصائد الشعرية لاقت استحسان الحضور.

هذا وتم تقديم هدية تذكارية لسموه حفظه الله بهذه المناسبة.

وغادر سموه رعاه الله مكان الحفل بمثل ما استقبل به من حفاوة وترحيب.

 

English French